شراكة استراتيجية للعائلات في تل أبيب

أصبح الأطفال الصغار أولوية استراتيجية شاملة للقطاعات أجمع بالنسبة لمدينة تل أبيب، في أعقاب اتفاقية شراكة استراتيجية بين المجلس البلدي، ومؤسسة برنارد فان لير، صندوق بلومبرغ للأعمال الخيرية وصندوق تل أبيب.

رائدة بين المدن

يناقش برنامج Urban95 الذي ترعاه المؤسسة أن التركيز على الأطفال الصغار والأسر يمكن أن يجلب منظورا استراتيجيا جديدا لشؤون ذات اهتمام أوسع للمدينة، مثل بناء المجتمع، نوعية الحياة، حركة السير، اتاحة التنقل، والمساحات العامة. لكن ضبط ملاءمة برامج البلدية الواسعة أمر الصعب. فإنه يتطلب التزام رفيع المستوى والإرادة من القادة المدينة.

القدرة على عرض قصص نجاح من المدن الرائدة قد تكون مفيدة في جذب اهتمام قادة المدن الأخرى. سمعة تل أبيب شهيرة كمدينة رائدة وطلائعية بين المدن داخل إسرائيل وحول العالم.

حقل تجارب لحلول عملية

نمت الشراكة من البحث من قبل فريق الإبداع بلومبرغ تل أبيب إزاء ارتفاع تكاليف المعيشة في المدينة، والتي وضعت رعاية الأطفال كمقلق شعبي كبير يقض مضاجع الكثيرين. موّلت المؤسسة بحث مكمل واجتماعات لموظفي البلدية، ومشغلي رعاية الأطفال وأولياء الأمور بغية استكشاف أفكار لحلول جديدة. جذبت هذه الاجتماعات انتباه عمدة المدينة والمدير العام للبلدية.

ان الشراكة الاستراتيجية التي نمت باتت فرصة للتأثير على الإنفاق من الميزانية المخصصة للاستثمار في المساحات العامة، مثل الملاعب والحدائق العامة. إنها رائدة في تجريب الابتكارات في مجالات مثل إدارة رعاية الأطفال، اللعب، تصميم الفضاء، ركوب الدراجات الهوائية، مسارات المشي للعائلات، والمنصات الرقمية للوالدين الحصول على الخدمات والمشورة. الطموح للمدى البعيد هو أن تقوم المدينة بنفسها بتوسيع نطاق تلك الابتكارات التي تختبرها والتي تثبت الأكثر نجاعة من حيث التكلفة.

تستثمر المؤسسة 1 مليون يورو على مدى ثلاث سنوات، في حين أن فريق الابتكار بلومبرغ تل أبيب يجلب الموارد البشرية والمهارات التحليلية، والتزمت مدينة تل أبيب بالاستثمار المشترك.

إن تل أبيب مهتمة دوما في تنفيذ الأفكار الجديدة التي يمكن أن تحسن جودة حياة السكان، ونحن متحمسون لأن تكون من بين أولى المدن في العالم التي تفكر بجدية حول الاهتمام بقضايا يواجهها مواطنينا الشباب والتي قد تكون لها تداعيات وتأثيرات على جعل المدينة مكانا يطيب العيش فيه.
(رون حولدائي، رئيس بلدية تل أبيب)