هولندا

لدى مؤسسة برنارد فان لير، المتمركزة في هولندا، تاريخ ناصع من العمل في البلاد في مناهج التعليم المبكر، المنالية للرعاية الصحية للاطفال ومنع الإساءة للأطفال. منذ تبني الاستراتيجية الجديدة في 2015، انتقل تركيزنا من رد الفعل على الأحداث الى منع هذه الأحداث للوقاية والتدخل لأجل الأطفال الصغار (من الحمل حتى سن الثالثة). نحن نؤمن أن التدخلات في هذه المرحلة الحيوية والبرامج قد يكون لها أثر مستديم على صحة وسعادة الأطفال. لتحقيق أهدافنا، نعمل مع مؤسسات المجتمع المدني، والحكومات على المستويين المحلي والقومي، والقطاع الخاص.

برنامجنا “الآباء+” Parents+ يدعم بعض المبادرات التي ثبتت نجاعتها في الوصول وتدريب الوالدين، وهي جاهزة لتوسيع نطاقها. في امستردام، على سبيل المثال، نعمل عن كثب مع البلدية لتوسيع نطاق والاستمرار بتطوير استراتيجية “الأيام الألف الأولى” من قبل مبادرة الوزن الصحيّ، وهي توجّه مدمج لمحاربة الوزن الزائد في الطفولة، كما أننا نبحث توسيع نطاق هذا التوّجه خارج أمستردام.

بدءًا منذ 2018، سنركّز على تحويل الخدمات القائمة الداعمة للوالدين من الحمل عبر الأيام الألف الأولى. نحن ندعم العديد من البلديات في تطوير وتطبيق وترسيخ، سياسة متكاملة للأيام الألف الأولى، تربط بين الصحة والمجال العام والمجال الاجتماعي بدلاً من مجرد دعم البلديات لتوسيع نطاق تدخل محدد. التعلم المتبادل بين البلديات هنا هو المفتاح. علاوة على ذلك، نحن مستمرون في دعمنا لمبادرة جديدة تركز على تحسين جودة دعم الأبوة والأمومة للاجئين مع الأطفال الصغار.

يبحث مشروعنا أوربان 95، في الدعمن للعائلات الشابة من منظور تخطيطي حضري، مع التركيز ليس على الأمان وحسب، بل أيضًا – على سبيل المثال – حول كيف بوسع تخطيط المدينة أن يساهم في تطوير شبكات اجتماعية غير منهجية. بالتعاون مع جامعة أيندهوفن للتكنولوجيا، صممنا دورة تدريبية للخريجين حول التخطيط الحضري وتنمية الطفولة المبكّرة.

في الختام، نقوم ضمن مشروعنا “لبنات البناء”، بمشاركة قصتنا حول الأسباب لايلاء هولندا أهمية كبرى للاستثمار في الأيام الألف الأولى للطفل. الهدف الأسمى هو ضمان المزيد من الاستثمارات القومية والمزيد من القيادة من البلديات في ظل مسؤولياتهم المتزايدة، يشمل المنع. بدءًا من 2015، عملنا مع نساء م.ض. WomenINC، مؤسسة روتجرز Rutgers foundation، والمجلس حول الأبوّة في جامعة أمستردام على موضوع توسيع الإجازة مدفوعة الأجر للآباء وزيادة تدخلهم وانخراطهم في حياة أطفالهم. نتيجة ذلك، أعلنت حكومة هولندا تمديد إجازة الأبوّة في 2017، لتمدد إجازة أبوّة مدفوعة الاجر 100% من يومين الى خمسة أيام في 2019. بدءًا من تموز/ يوليو 2020، سيحصل الآباء/ الشركاء، على 5 أسابيع إضافية بنسبة مدفوعة الأجر 70%، لتستغل في الأشهر الست الأولى من ولادة الطفل.

سوف ينصب تركيزنا هذا العام على التطبيق الصحيح لهذا الملحق للقانون والإضافات المحتملة لتشمل التركيز على الرعاية الفردية (عائلات أحادية الوالدين)، والأجر الكامل للأسر ذات الدخل المنخفض، والإجازة للمقاولين المستقلين. ثانيًا، هناك حاجة للتغيير الثقافي لدى الرجال/ الشركاء كي يأخذوا الإجازة، خصوصًا في سوق العمل.